الرئيسية » منوعات » حقيقة وفاة القرضاوي تشعل مواقع التواصل الاجتماعي

حقيقة وفاة القرضاوي تشعل مواقع التواصل الاجتماعي

حقيقة وفاة القرضاوي تشعل مواقع التواصل الاجتماعي حيث أثيرت الكثير من الإشاعات حول حقيقة وفاة القرضاوي اليوم الإثنين 16 يناير لعام 2017 وقد سبق أن أثيرت حوله الكثير من الشائعات منذ فترة طويلة فبعضها كان يقول أنه توفى على أثر أزمة صحية والبعض الأخر يقول أنه توفى على أثر حادث سيارة وسوف نوضح حقيقة وفاة القرضاوي.

حقيقة وفاة القرضاوي

أثارت الشائعات التي تناقلتها مواقع التواصل الاجتماعي حول حقيقة وفاة القرضاوي، جدلاً واسعاً على الصفحة الخاصة بالشيخ يوسف القرضاوي والذي قد ولد في 9 من سبتمبر لعام 1926 وهو عمره الآن 90 عاماً ويقيم في الوقت الحالي في قطر وهو من احدث وأبرز علماء السنة في العصر الحديث وهو لا زال على قيد الحياة وكل م أثير حوله مجرد شائعات ليس لها أساس من الصحة.

وقد ولد الشيح يوسف القرضاوي في قرية صفط تراب في مركز المحلة الكبرى في مدينة الغربية، وقد حصل على العديد من الجوائز طوال مشواره الطويل منها جائزة البنك الإسلامي للتنمية في الاقتصاد الإسلامي وكان ذلك في عام 1990 هذا غير جائزة الملك فيصل العالمية وغيرها من الجوائز الكثيرة التي حصل عليها.

حقيقة وفاة القرضاوي

الجدير بالذكر أن القرضاوي لها العديد من المؤلفات والتي يصل عددها إلى 170 كتاب وعدد كبير من الرسائل العلمية، هذا غير حلقات البرامج التلفزيونية الدينية ومنها على سبيل المثال فقه الزكاة وفقه الطهارة والجهاد غير أنه اشتهر بكتابة القصائد والأشعار بأسلوب متميز يحبه القراء.

على الرغم من كل الأعمال التي قدمها إلا أنه له بعض الآراء التي جعلت بعض الدول، تقوم بمنعه من الحصول على تأشيرة الدخول إليها ومنها بريطانيا بسبب فتوى تأييد العمليات التفجيرية داخل إسرائيل والتي اعتبرتها بريطانيا عملية إرهابية.