الرئيسية » الأخبار » اخبار مصر » أستنفار أمني في محيط كنائس القاهرة تأمين قداس عيد القيامة
قداس عيد القيامة
قداس عيد القيامة

أستنفار أمني في محيط كنائس القاهرة تأمين قداس عيد القيامة

قداس عيد القيامة انتشرت قوات الأمن في محيط القاهرة لتامين الكنائس بمناسبة قداس عيد القيامة ، ويترأسه البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية ، بالكاتدرائية المرقسية في العباسية ، وسط كثافة أمنية مشددة ، وحضور عدد كبير من المسؤولين والشخصيات العامة وحوالي ما يقرب ٥ آلاف قبطي مع دعوات سابقة قبل ذلك لحضور قداس عيد القيامة .

قداس عيد القيامة

وخبراء المفرقعات قاموا بالتمشيط المستمر داخل محيط هذه الكنائس وتم ذلك داخل أجراءات احترازية دورية ، ونشر الأقوال الأمنية وقوات الانتشار  السريع وتجوب في أنحاء العاصمة ، وأيضاً في محيط الكنائس والتي تشهد احتفالات قداس عيد القيامة ، وذلك لكي يتم التأمين في جميع الشوارع والميادين بنسبة عالية .

تفقد مساعد الوزير لقطاع أمن القاهرة اللواء خالد عبد العال ، جميع الخدمات  الأمنية للكثير من الكنائس في القطاعات المديرية المختلفة ، وذلك لتأكيد تطبيق الخطط الأمنية والتي قد تم اعتماد تلك الخطط حتي يتم توفير درجات التأمين القسوة  في دور العبادة المسيحية ، وذلك يأتي بالتزامن مع احتفالات عيد قداس القيامة والتي سوف تقام بها.

وقام مدير الأمن ، بتفقد بعض المناطق في العاصمة ، و قد قام بتفقد الكنائس في تلك المناطق وتأكد من مدي جدية الفحص لمن يتردد علي تلك المناطق ،  وقد التقي مع القساوسة والمسؤولين في هذه  الكنائس للاطمئنان علي سير عملية تامين الكنائس من الداخل والخارج والاستماع إلي أي ملاحظات خاصة بهم ،وقد ارعب القائمين والمسؤولين علي خدمة الكنائس عن شكرهم الشديد لرجال الأمن لتامين الكنائس .