الرئيسية » الأخبار » اخبار الوطن العربي » وفاة هشام ناظر وزير البترول السعودي والسفير السابق بمصر عن عمر 80 عاماً
وفاة هشام ناظر
وفاة هشام ناظر

وفاة هشام ناظر وزير البترول السعودي والسفير السابق بمصر عن عمر 80 عاماً

 وفاة هشام ناظر وزير البترول السعودي والسفير السابق بمصر عن عمر 80 عاماً ،انتقل إلى رحمة الله تعالى هشام بن محيى الدين ناظر الوزير والسفير السابق وقد تولى الوزير والسفير السابق مناصب قياديه عديده من هذه المناصب منصب وزير التخطيط ووزير البترول ايضا وكذلك وزير الثروه المعدنيه وسفيرا للسعوديه بدولة مصر .

هشام محيى الدين ناظر هو رجل كانت له بصمات لاتنسى فى كل منصب مر به فكان يضيف للمنصب وهو صاحب بصمات لاتنسى وشارك بوضع لبنات التأسيس فى بلادنا .

وفاة هشام ناظر

لم يكن الرجل ذو شخصيه متناقضه ولكن كان واضحا وضوح الشمس وكان كفيلا بنجاح اى عمل يكلف به سواء كان اقتصاديا او سياسيا وكان عنده شغف بالنجاح فلم يترك منصبا تقلده إلا وقد طوره وأضاف اليه ويضع بصمته به وينتقل من منصب لمنصب ويضيف للمنصب الاخر وكان يحب الاختلاط وهو يمتلك سعه ثقافيه وكان يحب الاختلاط ويستفيد من خبرات الغير فكان متواضعا وان اديبا وكاتبا

نبذة عن حياته

ولد هشام ناظر بمدينة جده وقد تلقى تعليمه بكلية فيكتوريا بالاسكندريه واكمل دراسته الجامعيه بجامعة كالفورنيا وبالتحديد بمدينة الأضواء لوس إنجلوس وحصل على درجة البكالوريوس مع مرتبة الشرف وقد بدأ حياته الوظيفيه بقطاع البترول  عام 1961 وكان اول محافظ  ممثلا الحكومه السعوديه وكان اول وكيل لوزارة البترول وايضا وزير الثروه المعدنيه من عام 1962 الى 1968

 

  • الاوسمه التى حصل عليها تم منحه اوسمه كثيره من السعوديه  ومن بريطانيا ومصر واليابان ومن الصين ومن كوريا والدنمارك واسبانيا .

ومنذ عام 1995  وقد واصل الوزير ناظر نشاطه كمستشار لمركز الدراسات الاستراتيجى والدولى بواشنطن وهيئة الاستشاريين لجامعة كواومبيا وفى الولايات المتحده الامريكيه بهيئة امناء كلية بيترز.

  • اعماله فى مصر

لقد عمل الدكتور هشام ناظر على ان يطور سفارة خادم الحرمين الشريفين بمصر  وابهر الكثير بتطويره لها بوقت قصير فقد طورها ومن يذهب يجد هناك تغيرات جذريه والتطوير الكبير فى التنظيم وفى السلوك الانسانى بالتعامل .