الرئيسية » اسلاميات » فضل صيام يوم عرفة والعشرة الأوائل من ذي الحجة كما ورد بأجماع علماء المسلمين
فضل صيام يوم عرفة والعشرة الأوائل
فضل صيام يوم عرفة والعشرة الأوائل

فضل صيام يوم عرفة والعشرة الأوائل من ذي الحجة كما ورد بأجماع علماء المسلمين

فضل صيام يوم عرفة والعشرة الأوائل من ذي الحجة – تعد العشر الأوائل من ذي الحجة ويوم عرفة من أفضل الأيام وأحبها إلي الله وقد دعا العلماء إلي ألإكثار من الأعمال الصالحة في هذه الأيام لما لها من فضل كبير عند الله عز وجل و عن حفصة رضي الله عنها قالت: أربع لم يكن يدعهن رسول الله صلى الله عليه وسلم، عاشوراء، والعشر، وثلاثة أيام من كل شهر، والركعتين قبل الغداة. والمراد التسعة الأولى من ذي الحجة، إذ يحرم صوم يوم النحر اتفاقاً .

فضل صيام يوم عرفة والعشرة الأوائل

فضل صيام يوم عرفة والعشرة الأوائل ، وقد كان ابن تيميه رحمه الله يقول أن فضل العشر من ذي الحجة في نهارها بينما فضل العشر الأواخر من رمضان في ليلها لوجود ليله القدر بها  ، وقد زاد العلماء في فضل العشر الأوائل من ذي الحجة وفضل الأعمال الصالحة فيها لما ورد عن ابن عباس رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ما العمل في أيام أفضل منها في هذه، قالوا: ولا الجهاد؟ قال: ولا الجهاد إلا رجل خرج يخاطر بنفسه وماله ولم يرجع بشيء.

فضل صيام يوم عرفة والعشرة الأوائل ، ودعا العلماء المسلمين كافة إلي ضرورة المواظبة والاستمرار علي الأعمال الصالحة في كافة الأيام وقضاء التكليفات لأنها منهج شامل لحياة الإنسان و هي التي تحول حياة الإنسان إلي سعادة ويشعر فيها بالرضا نتيجة أرضاءه لله عز وجل .